الصحة

مستشفى 57357 يكرم المتفوقين في الثانوية العامة من مرضى السرطان

كرم مستشفى سرطان الأطفال مصر 57357، المتفوقين في الثانوية العام للعام الدراسي الأخير 2020-2021، وذلك بالتعاون مع مدرسة مصر الحديثة ” mse”، وذلك في قاعة المؤتمرات بالمستشفى، في احتفالية ضمت الطلاب وأسرهم، وفي جو أسري هادئ، راعت فيه المستشفى تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا، من الالتزام بارتداء الكمامات، واستخدام المطهرات، والتباعد الاجتماعي بين الأفراد.

د. معتز الزميتي، المدير الطبي لمستشفى 57357، عرض بعض المعلومات عن عن المستشفى، ونشأتها، وشكل ونوع الخدمة المقدمة، وشكر الطلبة على تفوقهم، مؤكدا لهم “ننتظركم بعد التخرج لتعملوا معنا، فلن تترككم 57357”.

وقال طارق عبدالله، منسق عام الامتحانات بمستشفى 57357، أن التكريم سوف يضم 38 طالبا وطالبة، بينهم 26 أدوا امتحانات الثانوية العامة داخل المستشفى، نظرا لارتباطهم بمواعيد للعلاج وإجراء تدخلات طبية لهم داخل المستشفى، بينهم 9 طالبات، و 17 طالبا، من محافظات مصرية مختلفة، وهي الفيوم، ومطروح، والإسماعيلية، والإسكندرية، والقاهرة، والجيزة، ودمياط، وكفر الشيخ، وبني سويف، والدقهلية.

كما سيتم تكريم 12 طالبا وطالبة آخرين، كانوا قد أدوا الامتحانات بمدارسهم، نظرا لعدم وجود جرعات علاجية لهم في هذا التوقيت، أو احتياج حالاتهم الصحية للحجز داخل المستشفى، ولكنهم مرضى يتابعون مع المستشفى في أوقات أخرى.

وقال أن من بين الطلبة حاصلين على 89%، و 87%، و 85%، في التخصصات العلمية، و 79% في الأدبي، وتلقون العلاج بالمستشفى في تخصصات السرطان المختلفة.

محمد علي، مشرف لجان التعليم بقسم الخدمة الاجتماعية بمستشفى 57357، أكد على أن المستشفى حصل على 12 منحة لدراسة الطلبة المتفوقين بالجامعات الخاصة، ومنها هليوبوليس بمعدل 4 منح، و 6 اكتوبر 3 منح، وتبنى أحد برامج dmc، تقديم 3 منح دراسية مجانية تماما لهم في جامعات الدلتا والنهضة و 6 أكتوبر، ومنح أخرى من جامعات الأهرام الكندية والكلية الكندية cic، وتأتي المنح في تخصصات كليات العلوم الصحية، والعلاج الطبيعي، واللغات والترجمة، والصيدلة، وإدارة واقتصاد، والزراعة الحيوية، وهندسة، وذلك طبقا لاختيارات الطلبة لهذه التخصصات.

قالت د. رافدة عسكر، مديرة مدرسة مصر الحديثة، بأن تعاونها مع 57 يمتد ل 13 عاما مضت، سواء في التدريس أو الحصول على المنح الدراسية لهم، وتوفر المدرسين لتعليم الطلبة وشرح دروسهم داخل المستشفى خلال فترات تلقى العلاج.

وهنأت كافة الطلاب الناجحين في الثانوية العامة، وشكرتهم على صبرهم ومثابرتهم لاجتياز تلك المرحلة، والتحدي والإصرار على الشفاء وتحمل أعباء وآلام المرض.

وقال هاني زكريا، مدير إدارة السيدة زينب التعليمية، خلال الاحتفالية، أن دعم هؤلاء الطلاب واجب على الجميع، وتفخر بهم مصر والعالم، حيث واجهوا التحدي الأصعب وهو المرض مع بناء المستقبل، كما أنهم نجحوا وتفوقوا وكانوا خير مثال لجيلهم.

وفي النهاية قدمت منى سعد، رئيس قسم التعليم بالمستشفى، شهادات التكريم لمدير الإدارة التعليمية بالسيدة زينب، ومنسق الامتحانات بين المستشفى والتربية والتعليم، ومدرسي مدرسة 57 والطلبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك قم بتعطيل مانع الاعلانات
%d مدونون معجبون بهذه: