المدن الجديدة

رئيس ” صندوق الإسكان الاجتماعي” تطلق مسابقة تصميم ” الإسكان الأخضر منخفض التكلفة” لبناء 25 ألف وحدة سكنية صديقة للبيئة

رئيس ” صندوق الإسكان الاجتماعي” تطلق مسابقة تصميم ” الإسكان الأخضر منخفض التكلفة” لبناء 25 ألف وحدة سكنية صديقة للبيئة

مي عبد الحميد: انتهينا من ٦٤٩ الف وحدة سكنية.. وجارٍ العمل ب٢١١ الف وحدة اخري ضمن المبادرة الرئاسية “سكن كل المصريين”

نيابة عن الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أطلقت السيدة/ مي عبدالحميد، الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، اليوم، مسابقة تصميم “الإسكان الأخضر منخفض التكلفة”، بالتعاون ما بين صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري والمركز القومي لبحوث الإسكان والبناء، وذلك بحضور الدكتور محمد مسعود، رئيس المركز القومي لبحوث الاسكان والبناء، والمهندس طارق النبراوي، نقيب المهندسين، وممثلي عدد من الجهات البحثية، ومسئولي صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، والمركز القومي لبحوث الإسكان والبناء، وبمشاركة ممثلي البنك الدولي ومؤسسة التمويل الدولية والاتحاد الأفريقي لتمويل الإسكان، وذلك بهدف تقديم نماذج سكنية بتصميمات مبتكرة للعمارات السكنية الخضراء بصورة تسهم في الحفاظ على البيئة.
وفي مستهل كلمتها، خلال إطلاق المسابقة، وجهت الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، الشكر للدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، على رعاية المسابقة، مشيرة إلى ان صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري نجح حتى الآن في تشييد 649 ألف وحدة سكنية من خلال المبادرة الرئاسية سكن كل المصريين، موزعة على ٢٧ محافظة وجار تنفيذ ٢١١ ألف وحدة، استفاد منها 535 ألف مستفيد من منخفضي ومتوسطي الدخل، وبلغ إجمالي الدعم النقدي الممنوح من الصندوق للمستفيدين 8.7 مليار جنيه بمتوسط قيمة دعم 16 ألف جنيه لكل مستفيد، وذلك بالمشاركة مع ٣١ جهة تمويل من بنوك وشركات تمويل العقاري ليصل إجمالي قيمة التمويل الممنوح للعملاء إلى ٦٢ مليار جنيه.
وقالت السيدة مي عبدالحميد، بتوجيهات ورعاية من فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، نجحت مصر في استضافة مؤتمر COP27 بمدينة شرم الشيخ في نوفمبر ۲۰۲۲، حيث جاءت أبرز توصيات المؤتمر بتوسيع قاعدة الاقتصاد الأخضر وفتح الباب لمزيد من الاستثمارات الخضراء الداعمة للتحول الأخضر وذلك من أجل مواجهة التغيرات المناخية المستقبلية، وقد حرصنا منذ بداية عملنا على تبنى شعار “لا نشيد مباني بل نبنى المستقبل”، وقد أصبح المستقبل الأن متجهاً نحو الأخضر وذلك نظراً للتغيرات المناخية التي طرأت على العالم مؤخراً، وبما أن قطاع التشييد والبناء يعد من القطاعات المستهلكة للطاقة والموارد بجانب مساهمته الكبيرة بالانبعاثات الكربونية العالمية أصبح توجه قطاع الإسكان للأخضر أمرا حتميا وضروريا.
وأضافت أنه منذ عام ۲۰۲۰ حددنا أهدافنا وأولوياتنا في تبني التحول إلى أنماط البناء الأخضر، وذلك من خلال إطلاق مبادرة العمارة الخضراء بالتعاون مع البنك الدولي والمركز القومي لبحوث الإسكان والبناء، وهدفت المبادرة بناء ٢٥ ألف وحدة سكنية معتمدة بنظام تصنيف الهرم الأخضر للإسكان الاجتماعي في 4 مدن مصرية وهي (حدائق العاصمة، العبور الجديدة، أسوان الجديدة، والعاشر من رمضان)، ومن المتوقع الانتهاء من تنفيذ ٢٥ ألف وحدة في عام ٢٠٢٤، والتي ستساهم في تقليل استهلاك الطاقة بنسبة تتراوح ما بين ٢٠-٥٠٪، وتقليل، الانبعاثات الكربونية بنسبة كبيرة، وتقليل استهلاك المياه لنسب تصل إلى 40%، وتقليل النفايات الصلبة إلى 70%.
وأشارت السيدة مي عبد الحميد، إلى أن المبادرة التي أطلقها صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، نجحت في حصد جائزة “أفضل مبادرة مبتكرة في مجال الإسكان على مستوى القارة الإفريقية” بعد التنافس مع 9 مبادرات من مختلف دول قارة أفريقيا، وذلك على هامش نجاح استضافة مصر لمؤتمر الاتحاد الأفريقي لتمويل الإسكان بنهاية ٢٠٢٢، واليوم نعلن عن إنطلاق “مسابقة العمارة الخضراء” حيث سيكون الاشتراك بالمسابقة متاحا لكل من: الجامعات والمؤسسات التعليمية والمراكز البحثية والمكاتب الاستشارية، وغير متاح بالنسبة للأفراد، ومن حق كل مشترك التقدم بمشروع واحد فقط.

وأوضح الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، أن المسابقة تركز على المقترحات التصميمية التي تقدم أفكارًا ومعايير مختلفة عن مشروعات الإسكان التقليدية، مما يعزز من قدرتها على تقليل التغيرات المناخية التي يشهدها العالم، والحد من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري، وتحسين استدامة المباني، بحيث يتم استخدام التصميم الفائز في بناء باقي وحدات مبادرة “العمارة الخضراء”، التي يجري بناء أول ألف وحدة منها حاليًا ومن المقرر بناء 25 ألف وحدة خلال عام 2024.

وأوضحت الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، أنه يمكن الإطلاع على كراسة شروط المسابقة عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للصندوق من خلال الرابط https://shmff.gov.eg/، أو من خلال الموقع الإلكتروني الرسمي للمركز القومي لبحوث الإسكان والبناء عبر الرابط https://www.hbrc.edu.eg/ ، ابتداءً من 8 أكتوبر 2023، وعلى الجهات الراغبة في الاشتراك شراء نسخة من كراسة الشروط من مقر المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء في الدقي خلال الفترة من 8-18 أكتوبر 2023.

وأوضحت أنه يمكن للجهات الراغبة في التقديم إرسال استفساراتهم وتساؤلاتهم عبر الإيميل الرسمي للمسابقة GreenHC@mff.gov.eg، وذلك خلال الفترة من 18-31 أكتوبر 2023، على أن يتم الرد عليها خلال هذه الفترة بصورة فورية.
وأضافت أنه يجب تسليم الأعمال على الموقع الرسمي للمسابقة، والتي تشمل التصميمات الهندسية والدراسات الأولية (الدراسات البيئية، المعالجة المعمارية، مواد البناء، التقنيات الحديثة، أفكار تجميع الوحدات السكنية)، خلال الفترة من 1 يناير إلى 15 يناير 2024، على أن تقوم الأمانة الفنية بإبلاغ المتسابقين المرشحة أعمالهم للتصفيات النهائية لتسليم نسخة مطبوعة من أعمالهم باليد ومرفق بها عرض مرئي للأفكار التصميمية.
وأضافت أن آخر موعد لتسليم الأعمال بصورة مطبوعة وتقديم CD يحتوي على عرض مرئي للأفكار التصميمية هو 28 يناير 2024، على أن يتم عمل معرض للاعمال المرشحة للتصفية النهائية وإعلان النتيجة وتوزيع الجوائز بتاريخ 5 فبراير 2024.
وأكدت السيدة/ مي عبد الحميد أنه لا يجوز المشاركة بأي تصميم سبق استخدامه لأي غرض تجاري أو سبق تنفيذه محليًا أو دوليًا أو فوزه بمسابقات أخرى، مشيرة إلى أنه سوف يتم استبعاد أي تصميم معماري يتضمن محتوى غير متوافق مع الأخلاق العامة أو يحتوي على شعارات أو رموز أو إشارات مخالفة.
وفي الختام تقدمت مي عبد الحميد بالشكر لكل القائمين على إعداد هذا الحدث و كل المشرفين والمعدين لهذا العمل حتى خرج إلى النور بصورة مشرفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك قم بتعطيل مانع الاعلانات