بنوك

«المركزى»  يوافق على منح تراخيص تقديم خدمة قبول المدفوعات اللاتلامسية

وافق  «المركزى»  على منح تراخيص تقديم خدمة قبول المدفوعات اللاتلامسية على المحمول تنفيذا لاستراتيجية الحكومة نحو التحول لمجتمع غير نقدى ودعم إستراتيجية الشمول المالى.

وقال أحمد عونى، رئيس قطاع التسويق فى شركة «Bee»، إنها تستهدف فى القريب العاجل إتاحة خدمات الدفع اللاتلامسى باستخدام المحافظ الإلكترونية أو كروت الائتمان المزودة بخاصية «NFC»، مؤكدا أن التوجه نحو المدفوعات اللاتلامسية يأتى فى ظل توجه جميع الصناعات للتحول الرقمى بتطوير تطبيقات أكثر ذكاء تعمل على الأجهزة القابلة للارتداء مثل الساعات الذكية.

والمدفوعات اللاتلامسية هى تقنية تكنولوجية جديدة تسمح للتجار بقبول مدفوعات البطاقات مباشرة على هواتفهم أو أجهزتهم دون الحاجة إلى أى أجهزة ملحقة إضافية.

وقال مصطفى النحاس، رئيس قطاع التكنولوجيا فى شركة فورى، إن نقاط الدفع الإلكترونى المملوكة للشركة مجهزة لاستقبال خدمة المدفوعات اللاتلامسية «CASHLESS PAYMENTS» لافتا إلى أن شركته تعكف على تطوير تطبيق إلكترونى جديد على المحمول يستهدف جذب شرائح صغار التجار وأصحاب المهن الحرة مثل سائقى التاكسى لتقديم الخدمة فى هذا الصدد بعد إجراء الاختبارات الفنية بخلاف المتواجدين حاليا على شبكتها.

وأشار إلى أن قبول أى معاملة مالية إلكترونيا باستخدام البطاقات الائتمانية عبر المحمول ينقسم إلى شقين أولهما : لا يحتاج إلى كلمة مرور «pin» فى ظل محدودية حجم المعاملة ويتم توافره حاليا فى السوق من خلال تراخيص مؤقتة من كبرى شركات حلول المدفوعات مثل «فيزا» و«ماستر كارد» وثانيهما : يتطلب إدخال رقم «pin» فى قيم التعاملات الكبيرة، ومن المقرر إتاحة القواعد الفنية للخدمة من قبل مجلس معايير أمان صناعة بطاقات الأداء «PCI» خلال الربع الأول من 2022.

وألمح محمد العماوى، مدير القطاع التجارى فى شركة مصارى، إلى أن جزءا كبيرا من شبكة تجار «مصارى» يتعامل حاليا من خلال تطبيق خاص بها على المحمول وليس عن طريق ماكينات الدفع الإلكترونى مما يتيح فرصة كبيرة للمنافسة على الرخصة، لافتا إلى أن «مصارى» ستعكف مع شريكها «بنك مصر» على تنفيذ التجهيزات الفنية لإتاحة الخدمة نفسها للعملاء.

وقال مصدر:أن البنك الأهلى المصرى يسعى إلى الحصول على الرخصة الجديدة كأول مصرف فى السوق المحلية عبر ذراعه الاستثمارية فى مجال المدفوعات الإلكترونية «الأهلى ممكن» ولكنه لايزال ينتظر القواعد المنظمة للخدمة الجديدة.

وأضاف محمد يحيى، الرئيس التنفيذى لشركة «opay» أن شركته تنتظر صدور قرار جديد من البنك المركزى المصرى بشأن التفاصيل الفنية والقواعد المنظمة للترخيص الجديد حتى يتسنى لها المنافسة والتقدم بطلب رسمى لطرحها فى السوق المحلية.

وبحسب «المركزى» فى بيان صحفى منذ أيام، تتمثل مزايا تطبيق قبول المدفوعات اللاتلامسية على الهواتف الذكية فى خفض تكلفة شراء أو تأجير ماكينات البيع الإلكترونية التقليدية، بالإضافة إلى انعدام تكلفة الصيانة لماكينات البيع، والتوسع فى إدراج فئة صغار التجار، وتعزيز قبول المدفوعات لخدمات الطلبات اليومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك قم بتعطيل مانع الاعلانات
%d مدونون معجبون بهذه: